الأحد، 22 يناير، 2012

بوحٌ متجدد ( أربعون همسة في أذنيك أسكبها )



(9)


لم أرَ سيدة ً تدورُ الأرض ُ حولها ويدور رأسي لمرآها وينطقُ القلم ُ شعراً إن كتبت ْ أو ضحِكَتْ أو صمتت ْ إلا أنت ِ !

لم أر َ سيدة ً تزلزل ُ الدنيا وهي صامتة ٌ ويصمت كل جمال إذا نطقت إلا أنتِ !



لا أعلم ُ إن كنت ِ ترين َ كيف يعصف الشوق ُ بي ويهطل الشعر ُ عليّ وكيف تناغيني النجوم فأدون ما تقوله عندما أراك ِ تقتربين خطوة ً وتبتعدين خطوات ٍ!


.


(10)
لك ِ أنتِ
نعم أنتِ



يا امرأة ً تُشعلُ في صمت ٍ
نارَ الأشواقِ بأشعاري

تُلهبني شعراً وجنوناً
تكسرني مثل الإعصارِ

تجعلني أغرقُ في عين ٍ
قد جمعت كل الأسرارِ

تجعلني أرشف من ثغر ٍ
خمراً يسلبني أفكاري





هناك 8 تعليقات:

  1. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
    الردود
    1. العشق لديك قاتل

      أرى أن السفر في عشقك جميل

      واللعب بهمسات كلماتك دواء عليل

      الأبحار للوصول إليك ليس بالمستحيل

      حتى لو واجهني

      زمن الأساطير

      جيش طرواده او

      حتى لهب تنّين

      فما بات الفرق بينكما

      كما هم أنت

      أسطورة القادمين

      من أنامل العاشقين
      لبراعم المراهقين

      أيها الرجل العاشق لأجلك

      أصبحت انا كالمجانين

      ألاحق طيفك اينما ذهبت

      حتى لو عدت للماضي القديم

      أراك بين الموجودين

      أتتغزل؟؟

      وأنت مزار عشق

      يطوف المغرومين

      أدعوك حبيبي

      لقطف ورد الياسمين

      ازرعه بخصلات شعري

      خصله خصله

      بعد هذا الجمال

      ماذا مني تريد

      أيها الجميل بكل أجزاءك

      مختلفه انتِ هذا المساء

      ولأختلافك روعة فاجئت العين

      سعيدة لتوجدي هنا في هذه المدونة الراقية

      سيدي الفاضل

      كاتب .. وصاحب قلم يتأرجح و يتألق بين العقل والقلب

      تحيك من اقاصيص الواقع ما يستر جنون المخيله

      لنجد حرفها كشجرة سنوبر ضاربه بعمق الارض

      شاهقه بأفق السماء ..

      طاب مقامي بين نغمات أحرفكـ منار

      حذف
  2. لا أعلم يا سيدتي لمَ أنحني أمام سحر الكلمات وقد تعوذت من كل سحر ،نقطة ضعفي الوحيدة أني لا أستطيع أن أنظر إلى وجه حرف جميل وأمضي عنه دون أن أناغيه، دون أن أخبره أنه ملهمٌ !

    لهذا هو يلهمني الآن فأقول :


    لِماذا تنامين فوق السحاب
    وحضني لك ِ دائما ينتظر ؟!

    فياليتك ِ ذُبْتِ وسْط الغمام
    ثم انهمرت ِ كوبل المطر !


    حرفك وتر يطرب
    سعيد بك أستاذة منار

    كوني بخير

    ردحذف
  3. استاذه منار لماذا تنامين فوق السحاب وتتركين ارض الواقع التى فى حاجة اليك حاجة الزرع الى الماء

    ردحذف
  4. اضيف مع منار يا ماجد بان عشقك قاتل متوهج

    ردحذف
    الردود
    1. يا أستاذ فاروق حضورك المتوهج إن وقع خطواتك هنا يطربني
      كن بالقرب دائما

      حذف
  5. جميل ماتكتب
    قليله المدونات التي تستحق التوقف عندها للقرأه
    كتاباتك انت من تلك القله

    لم تخطئ عندما كتبت عزف منفرد

    ردحذف
    الردود
    1. يكفيني يا أستاذي أن يمر على مدونتي قرّاء مثلك يناغون الحرف ويسمعون همهماته وينظرون إليّ بين أحرفي التي أحيكها على جسدي
      كان عزفاً منفرداً ليس لتفرده بل لعزفي لوحدي
      كن بالقرب ياجميل

      حذف