الخميس، 19 يناير، 2012

بوح متجدد ( أربعون همسة في أذنيك أسكبها)




(3)

 خطوة واحدة تكفي لأملك الدنيا وأسكن القمر وأتدثر السحاب ، خطوة واحدة فقط وتخبرُ الأرضُ بأسرارها وتتساقطُ الأوراقُ عن أغصانها والحروفُ عن شفتي!
ذلك الرجلُ يخبـِئ في قلبِهِ امرأةً ، يحبسها في صدرِهِ ويتوسدُ ذراعَهُ ويُغمضُ جفنيه علّها تزوره ولو طيفاً !صدرُهُ مُشرعٌ لها وأنفاسُه تحكي أملاً ونشوة ًبعيدة وحباً يتوارى عن الأعين وصوتاً من بعيد يردد:


 تَعَالَ إِلَيَّ لا تَسْأَلْ ** عَنِ الشَّوقِ الَّذِي أَحمِلْ



.

.
(4)

 ياوردتي
أجملُ الأشياءِ تأتي مصادفةً هكذا كطائرٍ هَبَطَ من السَّماءِ على كتفينا
فنيوتن لم يعمل التجاربَ ليكتشفَ الجاذبيةَ وكولومبس لم يحددْ خطَّ سيرِهِ ليصل للأمريكتين وأنا لم أبحثْ عنك في واقعي أو خيالي فقد سقطتي عليَّ كتفاحةٍ شهيةٍ واحتويتني كوطنٍ جديد !


لك العشق يا هاطلة







.

هناك 4 تعليقات:

  1. هو الحُب والعشق لا يَطرُقان الباب
    بل يدخُلانِ بلا استئذان وما أروعه



    شُكراً لك

    ردحذف
  2. أهلا أستاذتي أفراح

    صدقتِ
    سعيد بهذا الحضور الراقي
    كوني بخير

    ردحذف
  3. انا شايف ان همسة واحده توديها مش للقمر بل لسابع سما

    ردحذف
  4. أهلا أستاذ فاروق

    بل مديحك هذا هو ماسيوصلني لسابع سماء


    كون بخير ياجميل

    ردحذف